الاسير أمير حنا فارس مخول
الاسم أمير حنا فارس مخول
البلد حيفا
الجنس ذكر
تاريخ الولادة 19.06.1958
الحالة الاجتماعية متزوج
تاريخ الاعتقال 06.05.2010
سبب الاعتقال الانتماء إلى تنظيم غير قانوني, والاتصال بوكيل أجنبي
 


نبذة عن حياة الاسير:

ولد أمير حنا مخول يوم 19/6/1958م في قرية مخول , وحاليا من سكان مدينة حيفا, بين ثلاثة أشقاء وخمس شقيقات,  وقد أنهى دراسته الابتدائية في قرية البقيعة ,والثانوية في ترشيحا, وحصل على اللقب الأول من جامعة حيفا في علم الاجتماع والتاريخ, وشغل حتى يوم اعتقالة منصب مدير عام اتحاد الجمعيات الأهلية العربية في البلاد "اتجاه", ورئيس لجنة الدفاع عن الحريات , وفي يوم 6/5/2010م اعتقلته السلطات الإسرائيلية , وبعد التحقيق معه وجهت له النيابة العامة تهمة الانتماء إلى تنظيم غير قانوني, والاتصال بوكيل أجنبي, وحكمت عليه المحكمة المركزية في مدينة حيفا بالسجن مدة 11 سنة منها سنتان مع وقف التنفيذ, وحتى كتابة هذه السطور تنقل أمير في كل من سجن الجلمة, بيتح تكفا, واليوم يقبع في سجن الجلبوع.
 
هذا وكان أمير  قد تزوج من جنان عبده سنة 1989م ولهما ابنتان , الأولى أنهت دراستها الثانوية وتستعد لدخول الجامعة, والثانية لا تزال على مقاعد الدراسة.             

يعتبر أمير مخول  من القيادات الوطنية السياسية الفلسطينية، شخصية معروفة في المجتمع المدني الفلسطيني والعالمي. نشرت له مقالات في الصحف والمجلات المحلية والعالمية والتي ترجمت اضافة للعربية لعدة لغات (انجليزية، اسبانيةـ فرنسية، ايطالية).
ساهم في العام 1995 في تأسيس "إتجاه" اتحاد الجمعيات الأهلية العربية,  مثل الاتحاد في المجلس الاقتصادي الاجتماعي للامم المتحدة. في الثمانينيات ساهم باقامة الاتحاد القطري للطلاب الجامعيين العرب وتراس الاتحاد ولجنة الطلاب العرب في حيفا. من مؤسسي حركة ميثاق المساواة والتجمع الوطني الديموقراطي.

في سنوات الالفين،  ترأس لجنة الدفاع عن الحريات السياسية المنبثقة عن  لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني. وقاد مهرجان الصمود والبقاء حتى عشية يوم اعتقله، حيث كان عائدا من المهرجان الذي عقد في قرية العراقيب دفاعا عن القرية واهلها من تهديدات الهدم المستمرة التي مارستها السلطات ضدهم. 

شغل عضوية عدة اطر عالمية منها: سكرتارية  المنتدى الاجتماعي العالمي (WSF-  world social forum )، عضو مؤسس في الاطار اليورو-متوسطي للمنظمات غير الحكومية (والذي يضم حوالي 200 تنظيم ضمن اتفاقية برشلونة EURO-MED NGOs Platform

عضو بارز في اطار سيفيكوس- الاطار العالمي لمشاركة المواطنين .

شغل منصب مُركِّز اطار التنسيق للمجتمع المدني الفلسطيني في البلاد والشتات. وترأس وفد التنظيمات العربية من البلاد في مؤتمر ديربن في جنوب افريقيا- المؤتمر العالمي لمكافحة العنصرية WCAR  2001.
 
بعد اعتقاله أقيمت "اللجنة الشعبية للدفاع عن أمير مخول"، ضمت عددا من الشخصيات القيادية والمجتمعية.  واقيمت حملات دولية عديدة مطالبة باطلاق سراحه. 

الجدير بالذكر أن زوجته جنان عبده- ناشطة وباحثة في العمل الاهلي، ساهمت بتاسيس عدد من الاطر الجماهيرية الفلسطينية، ولها العديد من الاصدارات والكتابات البحثية. منذ اعتقاله قادت حملة لاطلاق سراحه وتشارك بشكل نشط وفعال لرفع الوعي المحلي والدولي لقضية أسرى الحرية في السجون الفلسطينية. كما وتدير موقع "الحرية لامير مخول، الحرية للسجناء السياسيين الذي يشمل كل مقالات امير المنشورة وكل ما نشر عن القضية ومعلومات عن اسرى الحرية.
لمزيد من المعلومات زوروا الموقع: http://ameermakhoul.wordpress.com/

 


من اعمال الاسير / توثيقات
 التاريخقسمالعنوان
21.07.2012 مقال الأرض تعترف بالعراقيب وتعرف أهلها - أمير مخول /سجن الجلبوع
21.07.2012 مقال إضراب أسرى الحرية :إنتصار لا مجرد انجاز / أمير مخول
04.08.2012 مقال الأورومتوسطي" يدعو أول مبعوث أوروبي لحقوق الإنسان إلى النظر في الانتهاكات الاسرائيلية
11.08.2012 رسائل دعوة لاستلام الكمامة الواقية
11.08.2012 رسائل الخدمة الوطنية الاسرائيلية
30.08.2012 مقال من يوميات جنان عبده زوجة الأسير السياسي الفلسطيني أمير مخول]
30.08.2012 مقال حنان عبدة / 15 دقيقة هدية العيد !!
30.08.2012 مقال קפה של בוקר
08.09.2012 رسائل الجرأة على حب الحياة
08.09.2012 مقال حين واجه خضر عدنان دولة الاحتلل
05.10.2012 مقال ليلة المجزرة
10.10.2012 مقال تبادل الأسرى وكشف ألا- مستور
19.11.2012 رسائل رسالة من أسرى سجن الجلبوع إلى القيادة الفلسطينية ومؤتمر "الحرية موعدنا"
20.11.2012 مقال الحراك الشبابي الوطني الفلسطيني ثوري /بقلم جنان عبدة زوجة الأسير أمير
23.02.2013 مقال الجامعة العربية والانتخابات الإسرائيلية

 

من الاسرى
  شعر
  أدب
  رسم
  مقال
  رسائل
  مناسبات